English




الكاظمي: مركز حكايتي مشروع متكامل .. وعندما ندخل الى مؤسسة العين فكأنما ندخل الى باب من ابواب الجنة.






الكاظمي: مركز #حكايتي مشروع متكامل .. وعندما ندخل الى #مؤسسة_العين فكأنما ندخل الى باب من #ابواب_الجنة. 
- •┈┈••✦---✦••┈┈•
وصف سماحة الشيخ #حبيب_الكاظمي #مركز_حكايتي بأنه مشروع متكامل، بما سيؤمنه من برامج متنوعة تُقّوم الطفل اليتيم ظاهراً وباطناً ودينياً، مشيراً الى إنعدام وجود نظير له على مستوى المنطقة، بما سيقدمه من رعاية شاملة لليتامى .
وبين سماحته أن أهم شعور سيشعر به #اليتامى في #المركز هو أن المرجع والقائمين على المؤسسة هم آباء لهم .

واوضح سماحته بعد جولته الثانية من نوعها في #مركز_الانجم_الزاهرة للتدريب المهني والتأهيل النفسي الذي أُسدل الستار عنه في ليلة النصف من شعبان، أن : (أحدنا عندما يدخل الى هذه المؤسسة فكأنما يدخل باباً من ابواب الجنة بل هي الجنة) .
وفي لقاء خص به #إعلام_العين وجه سماحته جميع المؤمنين بالتكاتف والتعاضد والعطاء من أجل انجاز هذا المشروع قائلا: "ينبغي لمن له ميل الى ان يبقى ذكره ابد الابدين، فليبادر قبل موته الى المساهمة بهذه #الصدقة_الجارية.  في إشارة الى #مركز_حكايتي، موضحاً أن أقل ما يعطى لمن يرعى #اليتامى في #دار_الدنيا: (ان يبعث الله من يتحنن على ايتامه او ذريته ويبارك في نسله) مستشهداً بتعويض الله (عز وجل) #لأبي_طالب (عليه السلام) عن رعايته للنبي محمد (ص).
كما أفاد سماحته بان جميع العاملين على خدمة #اليتامى مشتركون بالأجر، مستدلاً برواية الامام الصادق (عليه السلام): "لو جرى المعروف على ثمانين كفّاً ، لأوجروا كلهم من غير أن ينقص عن صاحبه من أجره شيئاً"

تجدر الاشارة الى ان قيمة السهم الواحد لمركز #حكايتي هي (25) الف دينار او ما يعادلها من العملات الاخرى.



تاريخ النشر 2018-06-10