English




أكثر من (1,500) مؤمن ومؤمنة يحيون مراسم العزاء الحسيني في مقر مؤسسة



 أعلنت مؤسسسة العين ليلة أمس الأربعاء عن انتهاء الليلة الأولى من مجلس العزاء الحسيني الذي تقيمه في مقرها الرئيس بالكاظمية المقدسة، بحضور عدد من الشخصيات الدينية والإجتماعية والأمنية ومايزيد عن (1.500) مؤمن ومؤمنة من أهالي العاصمة بغداد.

المجلس الذي افتتح بآيات الذكر الحكيم، صدحت به حناجر شعرية صورت مأساة أهل بيت النبوة (عليهم السلام) في شهر الأحزان، والظلم الذي تعرض له الإمام الحسين (عليه السلام) خلال ثورة الحق المباركة.

كما ارتقى المنبر سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي الذي بين خلال محاضرته الدينية الاثر الآني والمستقبلي لكفالة اليتامى قائلاً :" إكرام اليتيم سيبعث رسالة اطمئنان للمقاتلين، بأن هناك من يرعى عوائلكم إذا نلتم الشهادة" مضيفاً :" لولا دماء الشهداء، لما تمكنّا من أداء الفرائض" مبينا خطورة إهمال هذه الشريحة قائلاً :"سيتحول اليتيم الى طاقة شرّ أذا أهمله المجتمع وتجاهل تضحيات الشهداء" متسائلاً :" كيف سيقتنع أبناء الأمة بالتضحية من أجل الآخرين، اذا أهمل المجتمع أبناء الشهداء؟!" موضحا عظم معاني اليتيم في الإسلام، عندما اختار الله الرسول الأعظم (ص)، أن يكون يتيماً ويشعر بمرارة فقد الأبوين.

يذكر أن المقر الرئيس لمؤسسة العين قد دعا المؤمنين للمشاركة في إقامة عزائه المركزي يومي الأربعاء والخميس في الثلاثين من محرم الحرام والأول من صفر الخير، بمشاركة الشيخ جعفر الإبراهيمي والشاعر رفعت الصافي














تاريخ النشر 2018-10-11





Aynyateem.com, All Rights Are Reserved, 2018